لبنان الأخضر
عزيزي آلزآئر

لـَاننآ نعشق آلتميز و آلمميزين يشرفنآ آنضمآمك معنآ في منتديات لبنان الأخضر
وحينمآ تقرر آن تبدآ مع منتداناينبغي عليك آن تبدآ كبيرآ .. فآلكل كبيرُُ هنآ . وحينمآ تقرر آن تبدآ في آلكتآبه في منتدى لبنان الأخضر ..

فتذكر آن منتدانا يريدك مختلفآ .. تفكيرآ .. وثقآفةً .. وتذوقآ .. فآلجميع هنآ مختلفون ..

نحن ( نهذب ) آلمكآن ، حتى ( نرسم ) آلزمآن !!


لكي تستطيع آن تتحفنآ [ بمشآركآتك وموآضيعـك معنآ ].. آثبت توآجدك و كن من آلمميزين..
<style type="text/css">
#wrapper {background-image: url('');
background-repeat: none; width:520px; height:30px; display: block; overflow: hidden;}
</style>
<div id="wrapper">
<fb:comments xid="00_comments" canpost="false" candelete="false" returnurl="http://lebanontoday.watanearaby.com/">
<fb:title></fb:title>
</fb:like>
</div>

قصة الجدل البيزنطي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

قصة الجدل البيزنطي

مُساهمة من طرف captain fedaa في الإثنين نوفمبر 21, 2011 9:49 pm

santa bom bom
قصة الجدل البيزنطي

تعبير شهير يستخدمه كثير من الكتاب والمؤلفين للدلالة على المناقشات التى لاتؤدى إلى شئ فى النهاية ..

ولكن ما هو أصل هذه المقولة ؟

بعض الروايات تقول أن أهل بيزنطة كانوا محاصرين بجيش ، وطال الحصار زمناً فتشاغلوا ببحث قضية من الأسبق على من (البيضة أم الدجاجة) وانهمكوا فى النقاش والجدل حول هذه القضية ، وطال خلافهم حولها ثم صار الخلاف بينهم عراكاً ، حتى جاء عليهم اليوم الذى دخل أعداؤهم عليهم المدينة ، وهم منهمكون فى ذلك الجدل البيزنطى !

وهذه المدينة ( بيزنطة ) هى العاصمة الرومانية التى أنشأها الإمبراطور قسطنطين لتكون مقراً لحكمه بدلاً من روما ، فعرفت المدينة بالقسطنطينية .. ثم صارت فى الزمن المسيحى من أكبر المراكز المسيحية وبُنيت بها أكبر كنيسة فى العالم القديم (آيا صوفيا) وصار اسم المدينة بيزنطة . ثم جاء العثمانيون وعبروا مضيق البوسفور وسيطروا على المدينة وحوَّلوا كنيستها مسجداً وجعلوا اسم المدينة (استانبول) وعرفت أيضاً بالآستانة ، ثم صار اسمها اليوم : اسطنبول .


في الواقع ، إن هذه الرواية ( البيضة والدجاجة ) هي قصة وهمية ولا أساس لها من الصحة ،،

والرواية الحقيقية لهذه القصة هي :

ان الجدل الذى كان بالمدينة أيام كان اسمها (بيزنطة) قد جرى خلال القرنين الرابع والخامس الميلاديين ، وكان يدور حول طبيعة السيد المسيح ، وهل هو إنسانٌ أم إله! وقد ابتدأ الجدل حول هذا الموضوع قبيل الانتهاء من بناء بيزنطة ، ولذا انعقد أول مجمع مسكونى (عالمى) للكنائس فى بلدة (نيقية) القريبة منها ، سنة 331 ميلادية ، لمناقشة ما يقوله الراهب المصرى ذو الأصل الليبى (آريوس) من آراء ملخصها أن المسيح إنسان ! وانتهى المجمع بحرمان آريوس وطرده من الكنيسة ونفيه إلى شبه جزيرة ايبيريا (إسبانيا) التى كانت آنذاك هى آخر العالم .

ولم ينتهى الأمر عند هذا الحد ، إذ سرعان ما ثار الخلاف ثانية حول طبيعة المسيح ودلالة كلمات (الطبيعة ، الأقنوم ، التجسد .. إلخ ) فانعقدت مجامع مسكونية كثيرة وحُرم كثيرون من الكنيسة ، حتى كان المجمع الذى انشطرت فيه كنائس العالم وصار لكل جهة مذهبها ، وهو مجمع (خلقيدونية) الذى انعقد سنة 451 ميلادية ، وكان الجدل المذهبى فيه قد بلغ منتهاه .. وفشل المجمع الذى تلاه (القسطنطينية / بيزنطة 453) فى توحيد الرأى وتصفية الخلافات المذهبية التى ثارت فى العالم وكانت (بيزنطة) مقر الإمبراطور ، هى ميدانها الأول .. وهكذا انتهى الجدل البيزنطى إلى الفرقة والانقسام والعداء بين الكنائس ،

وهو ما يذكرنا بالآية القرآنية التى نزلت بعد ذلك بقرنين من الزمان ، لتقول للناس : {ولاتنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم} .

captain fedaa
المدير
المدير

عدد المساهمات : 225
نقاط : 40313
تاريخ التسجيل : 09/03/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://greenlebanon.watanearaby.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى